إسناد الفعل المعتل الآخر ( الناقص ) إلى الضمائر

خطة الدرس توزيع الأنشطة معرض الصور آخر المشوار التقويم الاستبيان المجموعات المصادر و المراجع

   

سنتناول في دراستنا الفعل المعتل الآخر
و يسمى هذا النوع ( الناقص )

الأمثلة

                  قال عنترة بن شداد
            يَدعونَ  عَنتَرَ  وَالرِماحُ  كَأَنَّها        أَشطانُ  بِئرٍ  في  لَبانِ  الأَدهَمِ

                 قال أبو العتاهية
نَسُوا المَوتَ فَارتاحوا إِلى اللَهوِ وَالصِبا       كَأَنَّ المَنايا لا تَروحُ وَلا تَغدو

                  قال أحمد محرم :
          إذا  سَعَتِ  الوفود ُ إليكَ  فاحْذَرْ        عواقِبَ   ما  تقولُ   لكَ  الوُفودُ

                    قال يحيى الغزال :
                          
وَإِذا  اِدَّعَينَ  هَوِيَّ  الكَبيرِ        فَإِنَّما هُوَ لِلكَبيرِ خَديعَةٌ وَقُرونُ

 

 

الضمائر:
 

الضميرالمتصل
البديل

 

المتكلم
أنا
نحن

المخاطب
أنتَ
أنتِ
أنتما
أنتم
أنتنّ

الغائب
هو
هي
هما
هم
هنّ

ــــــــــ
تاء الرفع
نا الفاعيلن

ــــــــــ
تاء الرفع
تاء الرفع
ألف الاثنين
واو الجماعة
نون النسوة

ــــــــــ
****
ياء المؤنثة
ألف الاثنين
واو الجماعة
نون النسوة

 

أين الجواب :

1 ـ الفعل يدعون في المثال الأول أسند إلى
( ياء المؤنثة المخاطبة ـ واو الجماعة ـ تاء الرفع المتحركة ) .

يدعون

2ـ حذف حرف العلة من الفعل نسُوا بعد إسناده إلى واو الجماعة لأنه
( ماض ـ مضارع ـ أمر ) .

نسوا

3 ـ حُرِّكت السين بالضم في الفعل نسُوا لأن حرف العلة المحذوف
( واو ـ ياء ـ ألف ) .

حركة السين

4 ـ حُذِفَ حرف العلة في الفعل سعت
( لاتصاله بتاء التأنيث الساكنة ـ تاء الرفع المتحركة ـ لا علاقة للتاء بالحذف )

سعت

5 ـ قُلب حرف العلة في الفعل ادّعى ياء لأن
( أصله واو ـ لأنه فوق الثلاثي ـ لأن أصله ياء )

ادّعى

6 ـ لم نحذف حرف العلة لعدم التقاء الساكنين في
( تدعون ـ تدعين ـ تدعوان )

حذف حرف العلة

يبنى فعل الأمر على حذف حرف العلة إذا كان
( معتل الأول ـ معتل الوسط ـ معتل الآخر )

حالة البناء
   

نستنتج : القاعدة

أجب عما يأتي